نشر على

بناء نظرية تغيير فعالة للـ ” الام والطفل” في مجال الصحة في المناطق الريفية

رافي كموري
منسق المشروع في المنطقة

فريق عمل برنامج MPTAST للمساعدة الفنية والدعم الإداري

استخدام نظرية التغيير وأداة مخطط ا سباب مع الممرض المساعد والقابلة القانونية ومدير المشروع الخاص بالحي والعامل ذو المهام المتعددة في القرية.
استخدام نظرية التغيير وأداة مخطط الأسباب مع الممرض المساعد والقابلة القانونية ومدير المشروع الخاص بالحي والعامل ذو المهام المتعددة في القرية.

المشكلة:

كنت أعمل في جهة التنمية البشريّة “fhi360” منذ عام. لمساعدة حكومة ماديا براديش “MPHSRP” في تنفيذ برنامج إصلاح القطاع الصحيّ لمتابعة الأمّهات والأطفال. “MCTS” هو برنامج قامت بتطويره حكومة الهند بهدف تتبع الخدمات التي يتمّ تقديمها حاليّاً أو في المستقبل إلى الحوامل منذ بداية الحمل حتى العام الأوّل من عمر الطفل.

تسجل ولاية ماديا براديش، وهي ولاية في وسط الهند، مستويات مرتفعة من وفيّات الأطفال والأمهات، وذلك مقارنة بالمعدل الوطني. يساعد برنامجنا في تعزيز هذا النظام، في حين نعمل بشكل وثيق مع وزارة الصحة، ووزارة حقوق المرأة وتنمية الطفل (WCD) وإدارة هندسة خدمات الصحة العامة (PHED) للحدّ من وفيات الأمّهات، ونسبة وفيات الرضّع، وسوء التغذية ومعدل الخصوبة الإجمالي في ولاية ماديا براديش في الهند.

لا يزال هذا النظام بحاجة إلى تحسينات إضافيّة قبل البدء بتنفيذه.

لماذا استخدمنا هذه الأداة:

قمنا أنا وزملائي في الفريق باستخدام أداة نظرية التغيير ومخطّط الأسباب معاً من جهة، والتحليل الرباعي، سلّم الأسئلة وقائمة المهام الرئيسيّة معاً من جهة أخرى. كان هدفنا إيجاد سبل لتعزيز استخدام نظام متابعة الأمّهات والأطفال عبر الإنترنت، وكذلك لإعادة تعريف الأدوار، وتحديد الحوافز واستراتيجيات الطوارئ لجميع الأفراد والأطراف المعنيّة بأداء النظام. بدأنا باستخدام مجموعة من الأدوات لمراجعة المشكلة قيد الدراسة ومحاولة حلّها، ثم استخدمنا مجموعة أخرى من الأدوات لتحديد أعضاء فريق العمل المحتملين ومسار تنفيذ الحل.

كيف استخدمنا الأداة:

اختبرنا هذه الأدوات بشكل أوليّ على إحدى القرى في منطقة جابالبور، ماديا براديش. أولا، شرحت الغرض من هذا النشاط لزملائي وحاولت بمساعدتهم الحصول على فكرة عما يلي:

• ما الذي يجري بالتحديد؟
• من هم المعنيون وما هي أدوارهم؟
• ما هي العقبات التي ينبغي أن نتخطاها لحلّ المشكلة؟

ثمّ استخدمنا أداة نظرية التغيير ومخطّط الأسباب معاً.

نظرية التغيير
لإعطاء فكرة واضحة عمّا هو مخطّط للتغيير، مثل تحديث الخدمات في نظام متابعة الأطفال والأمّهات عبر الإنترنت وأثر ذلك على العمل اليومي. كيف سيساعد ذلك مدير البرنامج في اتخاذ القرارات، وأثر ذلك على معدل وفيات الرضّع الإجمالي خلال فترة من الزمن.
مخطّط الأسباب
تحديد العراقيل التي تحول دون تحديث الخدمات في نظام متابعة الأمّهات والأطفال عبر الإنترنت. الاستفادة من كافة الأسباب الرئيسيّة ووضع حل أفضل لذلك.
نتائج استخدام الأداة:

ساعدت أداة نظرية التغيير الفريق على إدراك أنّ دورهم كعمال ميدانيّين يمكن أن يسهم في تحقيق تغيير أكبر مع مرور الوقت. كان هذا مهماً لتحقيق أي نجاح في البرنامج والمساعدة في تغيير سلوك العمّال تجاه عملهم. وقد ساعدت الأداة أيضاً في معالجة القصور الحاليّ في النظام بطريقة شاملة.

ساعد مخطّط الأسباب الفريق على إدراك أنّ التركيز على مشكلة أو اثنتين من المشاكل الأكثر أهمية هي استراتيجية أفضل، وذلك في ظلّ وجود مجموعة غير منظّمة من المشاكل المعقدة. وقد ساعدت هذه الأداة كذلك الفريق على تحديد أسباب عدم الكفاءة الحالية وفهمها بطريقة منظمة، بالإضافة إلى وضع أهداف واضحة لحلّ مشكلة أساسية.

شارك تجربتك